Monday, August 25, 2008

عندما يريد الفقير ان يكون غنيا ماذا يفعل ؟


كان هناك رجل من أفقر فقراء القرية , حيث لم يكن يمتلك سواء حمار أكرمكم الله ..
حاول جاهدا ً أن يعمل ويكسب رزقه بشتى الطرق ولم يستطع فقرر أن يستخدم حيله وذكائه ..

>>الحيـــلة الأولى <<
قام بشراء قطع معدنية ولوّنها باللون الذهبي , وقطع الطعام فترة عن حماره ثم أعطاها إياه وأكلها الحمار ..
وذهب الى تجار المدينة وأخذ >>ينغز<< بطن الحمار بعصاه حتى يقوم بإظهار كل مافي بطنه أمام التجار الذين صعقوا حين رأوا القطع المعدنية ظنا ً منهم إنها ذهب ؟! فقالو للرجل كيف ذلك وقال لهم أنه حمار يعطي الذهب وقد شبع من كثر الذهب الذي عنده ويوده بيع الحمار , فتنافس التجار على الحمار فهذا يزيد وهذه يزيد , حتى باع الحمار بسعر كبير جدا ً ..
>> الحيلة الثانية <<
عندما رأى أن التجار صدقوا كذبته قام واشترى كلبان أكرمكم الله , وخبأ أحدهما عنده وذهب للتجار , فسألوه ما قصة هذا الكلب , وقال انه كلب يفيد في التجارة والمراسلات , حيث ترسله إلى أي مكن يذهب إليه ثم يعود إليك وكما تعلمون لم يكن هناك وسائل اتصال كثيرة قديما ً ويحتاج التجار لمثل هذه الميزة , فقال أحدهم أريني كيف ؟ فأعطاه الكلب وقال سافر أنت إلى أي مكان وأرسل الكلب لنا وسنرى ؟
حين سافر أحد التجار أخذ الكلب معه وتركه في ديار بعيده , بالطبع أن الكلب لن يعود بل ضاع ..
وحين عودة التاجر أظهر الرجل الكلب الآخر وقال أنه هو , فعجب التجار وكما حصل مع الحمار تنافس عليه التجار حتى باع الكلب بسعر كبير ..

>> الحيــلة الثالثة <<
بعد فترة من الزمن مات الحمار بسبب الكمية الكبيرة التي أكلها من القطع المعدنية , وكذالك ضاع الكلب فثار التجار على الرجل , وأقسمو على قتله ..
أمسكوه في أحد الأيام ووضعوه في كيس أو خيشة وربطوه ذاهبين به إلى البحر لرميه , وفي طريقهم نام التجار وأخذو قسطا ً من الراحه , في أثناء ذالك سمع الرجل صوت أغنام ؟؟ وعلم أنها غنم و معهم راعي لها ..
فأخذ يصيح ( مابي بنت الملك مابي بنت الملك :> ) وسمعه الراعي وذهب إليه وفك قيده وسأله ما به ؟ , وفقال له أنه يعشق ابنة عمه ويود الزواج بها بينما طلبت بنت الملك أن تتزوجه هو وهو لا يريد !! فرح الراعي كثيرا ً بذالك و تبادلا بالأماكن وحذر الرجل الراعي من أن ينطق أو يتكلم , حتى يتزوج بنت الملك :>
ورمى التجار الراعي ظنا ً منهم أنه الرجل الذي كذب عليهم بينما عاد الرجل إلى دياره مع الأغنام والحلال ..

>> الحيلة الرابعه <<
حين عاد الرجل وبعد فترة من الزمن رأوه التجار نفسهم وصعقوا ؟ كيف أنت هنا ونحن من رميناك بأنفسنا بالبحر ؟؟ فقال لهم أنت لاتعلمون ؟؟ لقد أنقذتني حورية جميلة وأعطتني من المال والحلال والأغنام أكثر من ما تملكون , فرح التجار بذالك وقام كل ٍ منهم بربط نفسه بكيس والقفز الى البحر :>
وأخذ التاجر جميع حلال التجار كلهم وأصبح بذالك أغنى التجار :>

0 Comments:

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

Links to this post:

Create a Link

<< Home